كلية تدريب خانيونس

اهلا" بك يازائر لكي تتمكن من المشاركة واضافة المواضيع يستوجب عليك التسجيل وشكرا" لزيارتك لنا

    نرجس _ أخيل

    شاطر

    ???
    زائر

    نرجس _ أخيل

    مُساهمة من طرف ??? في الجمعة يناير 21, 2011 5:37 am

    نرجس


    اعتاد شاب جميل الوجه والمظهر اسمه نرجس أن يذهب كل يوم لينظر ويتمتع بحسن صورته على صفحة مياه البحيرة.
    وكان يستغرق في تأمل صورته بافتتان إلي درجة أن سقط ذات يوم في البحيرة وغرق!


    وفي المكان الذي سقط فيه ذلك الشاب نبتت زهرة نعرفها نحن باسم "النرجس".


    وعندما مات الشاب جاءت حوريات الغابات إلي ضفاف تلك البحيرة العذبة المياه فوجدتها قد تحولت إلي مستودع لدموع مالحة.


    فسألت الحوريات هذه البحيرة: لِمَِ تبكين؟!
    فردت البحيرة: أبكي على نرجس.


    عندئذ قالت الحوريات للبحيرة: لا غرابة فنحن أيضاً كنا نتملى من جمال هذا الشاب في الغابة.
    فأنت لم تكوني الوحيدة التي تتمتع بجماله عن قرب.


    فسألتهن البحيرة: هل كان نرجس جميلاً؟!
    فردت الحوريات في دهشة: من المفترض أنكِ تعرفين جمال نرجس أكثر منا، فقد كان ينظر إليكِ ليتمتع هو بجماله يومياً.


    فسكتت البحيرة لفترة ثم قالت: إني أبكي على نرجس، غير أني لم أنتبه قط إلي أنه كان جميلاً.
    أنا أبكي على نرجس لأنه في كل مرة تقولون أنتم أنه كان ينحني فوق ضفتي ليتمتع هو بجماله، كنت أرى أنا في عينيه طيف جمالي !


    ملحوظة > توجد اكثر من روايه مختلفه لأسطورة نرجس انتقيت منها ما راق لى
    إن شاء الله أعرض لكم روايات أخرى لهذه الأسطورة

    10-11-2010, 07:54 PM #7
    لحن الخلود
    المشرف العام















    أخيل


    من بين ابطال الملاحم والاساطير الاغريقيه يبرز هذا البطل الشجاع ، والذي تتحطم علي صدره السيوف والرماح انه البطل اخيل بطل حروب طرواده التي خلدها الشاعر هيروموس في ملحمته الالياذه .

    منذ أن ولد أخيل قررت امه ثيتس و هى احدى الحوريات ان تجعله محارب فذ قوي لذا كانت كل يوم تذهب به الي نهر ستيكس وهو الحد الفاصل بين مملكة الاحياء و مملكة الاموات وكانت تجرده من ملابسه ثم تدليه الي الماء وبعد ذلك تخرج جسده الصغير وتقوم بتنشيفه و لأنها كانت تمسك بكعبه فكان كعب أخيل الوحيد في جسده الذي لم تصله هذه المياه فأصبح نقطة ضعف له.



    كبر اخيل وصار جسده منيعا وحين نشبت حرب طرواده وجد نفسه مدفوعا لخوض هذه الحرب والتي ابلي فيها بلاء حسناّ فهو الذي قتل هكتور ولم يجد الاعداء لاخيل هذا حل الا ان احدهم تذكر ان الجزء الذي لم يمسه الماء هو كعب اخيل فسدد سهما الي كعب اخيل فكان سبب موته .



    لعل هذه الأسطورة السبب في استخدام كلمة كعب اخيل
    للدلاله علي الثغرات الموجوده في اي نظام دفاعي
    flower flower flower flower flower flower flower flower flower flower flower

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 1:53 am